صوت شباب أولاد عياد

صوت شباب أولاد عياد

من أجل معاقبة و محاسبة المسؤولين عن تردي أوضاع مدينة أولاد عياد عبروا عن آرائكم بحرية و دون رقابة


    شخصية غيرت مجرى التاريخ محمد عليه الصلاة والسلام

    شاطر
    avatar
    أميرة
    قناص نشيط

    عدد المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 22/12/2009

    شخصية غيرت مجرى التاريخ محمد عليه الصلاة والسلام

    مُساهمة  أميرة في الثلاثاء ديسمبر 22, 2009 4:25 am

    شخصية غيرت مجرى التاريخ

    --------------------------------------------------------------------------------




    بسم الله الرحمن الرحيم..
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين سينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا ..
    اليوم سوف أ تحدث معكم عن بعض الشخصيات التي غيرت مجرى التاريخ , الشخصيات التي قادة العالم أعوام وقرون , شخصيات تمنى أعدائها وجودها في هذا الزمن ..وأبدأها بشخصية غيرت مجرى التاريخ 360 درجة ..
    وإليكم بعض الملامح عن هذه الشخصية التي لن أوفيها حقها مهما قلت ومهما كتبت ولكني سوف أسعى جاهدة إلى أن أكتب أكبر قدر من المعلومات والأحداث التي حدثت في عهدها ..عبر سلسلة مكتوبة سوف أقدم أجزاء منها يوميا ..
    قائد عظيم قاد أمة إسلامية , قائد أمي عربي , قائد شهد له أعدائه بصدقه , قائد حكيم يتمناه الكثير اليوم أن يكون بيننا , قائد اقتصادي وسياسي ومعلم ومربي رغم أنه لم يتعلم في زمانه كيفية كتابة الحروف أو حتى شكلها هذا القائد الذي لا زلنا نحن اليوم ننهل من منهجه الذي رسمه لنا ننهل من بحر المعلومات التي تركها لنا , فلم يترك لنا شيئا إلا وقد تحدث عنه ..
    ملامح هذه الشخصية :
    اسمه :محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم
    أبوه : عبد الله بن عبد المطلب .. وأمه (أم عبدالله والد الرسول ) فاطمة بنت عمرو بن عائذ بن عمران بن مخزوم بن يقظة بن مرة ..
    ولد سيد المرسلين في شعب بني هاشم بمكة في صبيحة يوم الاثنين التاسع من شهر ربيع الأول , لأول عام من حادثة الفيل , وروى ابن سعد أن أم الرسول صلى الله عليه وسلم قالت : لما ولدته خرج من فرجي نورا أضاءت له قصور الشام .
    وقد روى أن إرهاصات بالبعثة قد حدثت عند الميلاد , فسقطت أربعة عشر شرفة من إيوان كسرى , وخمدت النار التي يعبدها المجوس , وانهدمت الكنائس حول بحيرة ساوة ..
    ولما ولدته أمه أرسلت إلى جده تبشره بولادة حفيده المنتظر , فجاء مستبشرا ودخل به الكعبة , ودعا الله وشكر له , واختار له اسم محمد – وهذا الإسم لم يكن معروفا عند العرب – وختنه يوم سابعه كما كان العرب يفعلون .
    وأول من أرضعته بعد أمه – ثويبة مولاة أبي لهب بلبن ابن لها يقال له –مسروح , وكانت قد أرضعت قبله حمزة بن عبد المطلب ومن مرضعاته أيضا حليمة السعدية التي هلت عليها بركات المصطفى من أن أخذته فأصبحت تعيش هي وزوجها وولدها في نعيم بل كما قالت تعيش في بركات قدوم هذا الغلام القرشي عندها , فقد جرت عادات العرب أنهم يذهبون بأطفالهم إلى البادية فيدفعون بأطفالهم إلى مرضعات يرضعنهم من نساء البادية , وأيضا كان الهدف الأساسي وهو أن يكتسب هذا الغلام اللغة العربية الفصحى من أهل البادية فينشأ فتى قوي ورجل يعتمد عليه .
    وقد بقي الرسول في البادية عند حليمة وزوجها حتى بلغ الخامسة من عمرة , ثم بعد أن حدثت له حادثة شقة الصدر المشهورة , وهي أنه أتاه جبريل وهو يلعب مع الغلمان , فأخذه فصرعه, فشق عن قلبه , فاستخرج القلب , فاستخرج منه علقة , فقال : هذا حظ الشيطان منك , ثم غسله في طست من ذهب بماء زمزم , ثم لأمه , ثم أعاده إلى مكانه , فجاء الغلمان يسعون ويركضون إلى أمه ( مرضعته ) فقالوا : إن محمدا قد قتل , فاستقبلوه وهو منتقع اللون .
    فخشيت عليه حليمة السعدية بعد ذلك فأرجعته إلى أمه الحنون آمنه بنت وهب فمكث عند أمه حتى بلغ 6 سنوات , وفي هذه الفترة قررت آمنة زيارة قبر زوجها بيثرب , فخرجت من مكة بولدها محمد وخادمتها أم أيمن وبينما هي عائدة إذ يلاحقها المرض فماتت بالأبواء بين مكة والمدينة .
    فهنا مكث الرسول صلى الله عليه وسلم عند جده العطوف في مكة , فكان يرق عليه رقة لم يرقها على أحد من أولاده , وكان لا يدعه إلى وحدته المفروضة , بل يفضله على ابنائه فقد كان لعبد المطلب فراش يوضع في ظل الكعبة , فكان أبناءه يجلسون حول فراشه ذلك حتى يخرج يخرج إليه ,فكان رسول الله يأتي وهو غلام جفر حتى يجلس عليه , فيأخذه أعمامه ليؤخروه عنه , فيقول عبد المطلب إذا رأى ذلك : دعوا ابني هذا فوالله إن له لشأنا , ثم يجلس معه على فراشه , ويمسح ظهره بيده ويسره ما يراه يصنع ولمدة ثمان سنوات وهو عند جده حتى توفي جده عبد المطلب بمكة ولكن جده رأى قبل وفاته أنه يعهد بكفالة حفيده إلى عمه أبي طالب شقيق أبيه "
    وهنا ينتهي الجزء الأول ..
    فماذا ينتظر الرسول عند عمه ؟؟
    وكيف سوف يستطيع العيش عنده رغم كثر الأبناء لديه ؟؟
    وكيف أزال القحط الذي أصاب مكة وهو مازال غلام ؟؟
    وكيف بانت وظهرت عليه تباشير النبوة وهو غلام وعمره 12 سنة ؟؟
    وما هو أفضل حلف شهده الرسول في الجاهلية وما هو ا؟لأثر الذي تركه في نفس الرسول ؟؟
    وكيف اعتمد على نفسه في الكسب والعيش ؟؟ وما هي الأعمال التي عملها الرسول ؟؟
    وما هو أول زواج أقدم عليه الرسول ؟ وما هي مميزات هذا الزواج ؟ ومن تزوج ؟؟ وكيف عاش معها ؟؟؟وغيرها الكثير والكثير
    ..

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 18, 2018 11:34 pm